أول سفير لـ” اليمن” في قطر بأربع أولويات

منذ يوم

سيكون راجح بادي أول سفير لليمن في قطر منذ عودة العلاقات بين البلدين بعد قطيعة دامت أربع سنوات نتيجة لإعلان السعودية حليفة اليمن لمقاطعة قطر وفرض حالة القطيعة مع الدوحة على كل حلفائها

ولذلك فإن من أولويات بادي ترميم العلاقات بين البلدين التي تضررت بفعل خارجي هو الصراع الخليجي الخليجي، كما من الأولويات أيضا إعادة تفعيل الاتفاقات واستعادة الدعم والاغاثة والتنمية والاستثمار القطري الذي يعود بالنفع للشعب اليمني ويعزز الاقتصاد والعملة الوطنية، ومن ذلك عودة دعم مرتبات الدبلوماسية التي أشرف السفير الجديد عليها من قبل كممثل حكومي قبل توقفها بعد اعلان اليمن قطع العلاقات مع قطر

الأولويةِ الثالثة استعادة الثقة بين الشرعية ودولة قطر وفرملة كل المشاريع التي أدت إلى تقديم دعم مباشر أو غير مباشر للميلشيات الحوثية بسبب الخلاف القطري السعودي

الأولوية الرابعة بذل المزيد من الجهود لتعزيز التقارب السياسي بين قطر واليمن من جهة وبين قطر ودول الخليج وفِي مقدمتها السعودية ومن محددات ذلك تحسين التناول الاعلامي بما يخدم الأمن الاقليمي، وحل الاشكاليات التي أدت الى صناعة خطاب اعلامي يَصْب في صالح الميلشيات الانقلابية