إطلاق حملة أمنية واسعة لتطهير أبين من عناصر "القاعدة"

منذ 2 أيام

أطلقت إدارة أمن محافظة أبين (جنوب اليمن)، مساء الأربعاء، عملية أمنية واسعة لتطهير المحافظة من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي، بعد ساعات على مقتل 5 من القوات اليمنية، في هجوم مسلح

ودعت إدارة أمن محافظة أبين في بيان، أهالي أبيَن بجميع أطيافها لدعم القوات المسلحة في معركة تطهير أبيّن من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي

وقال البيان إن القوات اليمنية ستخوض عملية شاملة، وستكون أبين بكل مديرياتها مسرحاً لهذه العملية، مؤكداً أن قادة القوات الأمنية والعسكرية سيتقدمون صفوفها

وتوعد البيان بأن الثأر قد حان لتلك الدماء التي سفكتها العناصر الإرهابية في محافظة أبين

واليوم الخميس، نقلت وكالة الانباء اليمنية (سبأ) في نسختها الحكومية عن مصدر عسكري القول إن 10 من جنود القوات الحكومية قتلوا وجرح آخرين في عمليتين ارهابيتين منفصلتين ارتكبتهما عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي، خلال الساعات الماضية استهدفت القوات في محافظتي أبين وشبوة

وقال المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) انه وفي تمام الساعة السادسة من مساء يوم الثلاثاء الموافق 21يونيو 2022، وبينما كان عدد من أفراد القوات المسلحة على متن أحد الأطقم متوجهين في مهمة موكلة إليهم، قامت عناصر إرهابية تابعة لتنظيم القاعدة بالاعتداء على القوة ونصبت كمينا لها على الخط الساحلي بين منطقتي أحور والخبر، نتج عن تلك الجريمة استشهاد ثلاثة جنود وصابة ثلاثة آخرين، وقامت العناصر الإرهابية باختطاف اثنين من الجرحى مع الطقم ثم قامت بتصفيتهم قبل أن تتمكن قوة عسكرية تم ارسالها للتعزيز من ملاحقة تلك العناصر الإرهابية واستعادة الطقم وجثامين الشهداء

وفي محافظة شبوة، قال المصدر العسكري إن خمسة من أفراد القوات المسلحة استشهدوا وجرح آخرون، صباح يوم الأربعاء الموافق 22يونيو 2022، في هجوم إرهابي نفذه عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي استهدف قوة عسكرية في مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة

وأوضح المصدر أن تلك العناصر استهدفت أفراد من قوات اللواء الثاني دفاع شبوة أثناء قيامهم بواجبهم عند نقطة أمنية على المدخل الشرقي لمدينة عتق، عاصمة المحافظة، ونتج عن ذلك الاعتداء الارهابي استشهاد خمسة وجرح آخرين

واعتبر المصدر أن مثل هذه الاعتداءات الإرهابية تكشف حجم التخادم والتعاون بين المنظمات الإرهابية ومليشيا الحوثي الارهابية الانقلابية، مؤكدا أن تلك الجرائم الإرهابية لن تثني القوات المسلحة بجميع تكويناتها وتشكيلاتها عن القيام بواجباتها الدستورية والوطنية في محاربة التنظيمات الإرهابية بكل مسمياتها والتصدي للمخططات والمؤامرات المتربصة بأمن واستقرار الوطن

وأكد المصدر أن الأجهزة العسكرية والأمنية ستعمل على ملاحقة العناصر الإرهابية وتقديمهم للعدالة لينالوا الجزاء العادل، داعيا القوات المسلحة والامن إلى المزيد من اليقظة والاستعداد لإفشال المؤامرات والأطماع التخريبية

أطلقت إدارة أمن محافظة أبين (جنوب اليمن)، مساء الأربعاء، عملية أمنية واسعة لتطهير المحافظة من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي، بعد ساعات على مقتل 5 من القوات اليمنية، في هجوم مسلح

ودعت إدارة أمن محافظة أبين في بيان، أهالي أبيَن بجميع أطيافها لدعم القوات المسلحة في معركة تطهير أبيّن من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي

وقال البيان إن القوات اليمنية ستخوض عملية شاملة، وستكون أبين بكل مديرياتها مسرحاً لهذه العملية، مؤكداً أن قادة القوات الأمنية والعسكرية سيتقدمون صفوفها

وتوعد البيان بأن الثأر قد حان لتلك الدماء التي سفكتها العناصر الإرهابية في محافظة أبين

واليوم الخميس، نقلت وكالة الانباء اليمنية (سبأ) في نسختها الحكومية عن مصدر عسكري القول إن 10 من جنود القوات الحكومية قتلوا وجرح آخرين في عمليتين ارهابيتين منفصلتين ارتكبتهما عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي، خلال الساعات الماضية استهدفت القوات في محافظتي أبين وشبوة

وقال المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) انه وفي تمام الساعة السادسة من مساء يوم الثلاثاء الموافق 21يونيو 2022، وبينما كان عدد من أفراد القوات المسلحة على متن أحد الأطقم متوجهين في مهمة موكلة إليهم، قامت عناصر إرهابية تابعة لتنظيم القاعدة بالاعتداء على القوة ونصبت كمينا لها على الخط الساحلي بين منطقتي أحور والخبر، نتج عن تلك الجريمة استشهاد ثلاثة جنود وصابة ثلاثة آخرين، وقامت العناصر الإرهابية باختطاف اثنين من الجرحى مع الطقم ثم قامت بتصفيتهم قبل أن تتمكن قوة عسكرية تم ارسالها للتعزيز من ملاحقة تلك العناصر الإرهابية واستعادة الطقم وجثامين الشهداء

وفي محافظة شبوة، قال المصدر العسكري إن خمسة من أفراد القوات المسلحة استشهدوا وجرح آخرون، صباح يوم الأربعاء الموافق 22يونيو 2022، في هجوم إرهابي نفذه عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي استهدف قوة عسكرية في مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة

وأوضح المصدر أن تلك العناصر استهدفت أفراد من قوات اللواء الثاني دفاع شبوة أثناء قيامهم بواجبهم عند نقطة أمنية على المدخل الشرقي لمدينة عتق، عاصمة المحافظة، ونتج عن ذلك الاعتداء الارهابي استشهاد خمسة وجرح آخرين

واعتبر المصدر أن مثل هذه الاعتداءات الإرهابية تكشف حجم التخادم والتعاون بين المنظمات الإرهابية ومليشيا الحوثي الارهابية الانقلابية، مؤكدا أن تلك الجرائم الإرهابية لن تثني القوات المسلحة بجميع تكويناتها وتشكيلاتها عن القيام بواجباتها الدستورية والوطنية في محاربة التنظيمات الإرهابية بكل مسمياتها والتصدي للمخططات والمؤامرات المتربصة بأمن واستقرار الوطن

وأكد المصدر أن الأجهزة العسكرية والأمنية ستعمل على ملاحقة العناصر الإرهابية وتقديمهم للعدالة لينالوا الجزاء العادل، داعيا القوات المسلحة والامن إلى المزيد من اليقظة والاستعداد لإفشال المؤامرات والأطماع التخريبية