إعلامي سياسي يكشف ابتزاز مليشيا الحوثي لموظفي الدولة ليشاركوا في دوراتهم الطائفية

منذ 5 أيام

بات حضور الدورات الطائفية الحوثية أمرا إجباري في المناطق الخاضعة بالقوة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، وذلك لأن المليشيا الإرهابية تهدد جميع الموظفين في كافة المرافق الحكومية التي سيطرت عليها الجماعة منذ انقلابها على الدولة والشعب   وهو ما أكده الشخصية الإعلامية صادق الوصابي في تغريده له على حسابه في منصة إكس، قائلا:‏في السابق، كانت جماعة الحوثي تبتز الموظفين بإيقاف مرتباتهم المقطوعة أصلاً وإحلالهم بموظفين آخرين في حال عدم حضورهم للدورات الثقافية الطائفية وغيرها من الفعاليات والمناسبات والمظاهرات التي لا تنتهي، أما الآن، فكل الموظفين مجبرون ليس فقط على حضور الدورات الثقافية بل الدورات العسكرية أيضاً وأشار الوصابي إلى أن هذا الأمر اخبره أصدقاء أكاديميون من جامعة صنعاء وغيرهم من الموظفين في المؤسسات الحكومية وتواصل مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران أساليبها القدرة في ابتزاز المواطنين اليمنيين في المناطق الخاضعة بالقوة لسيطرتها بمختلف الأعمال الإجرامية، بما فيها ابتزاز الأطفال لتجنيدهم الذي يؤدي إلى إدامة الصراع داخل اليمن، كما يشكل تهديدًا خطيرًا للسلام الإقليمي والأمن العالمي