استنفار حوثي بشأن ميدان السبعين والاعلان عن إغلاقه مشاء الاحد 25 سبتمبر وفتحه يوم 27 .. ماذا يحدث ؟

منذ يوم

تصاعدت الدعوات التي يطلقها نشطاء وموالين لحزب المؤتمر الشعبي العام في العاصمة صنعاء للخروج صوب ميدان السبعين للاحتفال بذكرى ثورة 26 سبتمبر التي تخلصت من الإمامة في العام 1962

 الدعوات جاءت أيضا على حسابات تابعة لحزب المؤتمر وأنصاره في صنعاء وهي دعوة لكافة أبناء الشعب اليمني للتجمع صبيحة الـ 26 من سبتمبر والذي يصادف يوم الاثنين القادم للاحتفال بهذه الثورة التي خلصت اليمن من الظلم والكهنوت

 بحسب البيانات المنشورة ان هذا الاحتفاء سيعبر عن روح الوطنية والتمسك بمبادئ واهداف هذه الثورة

 الدعوات المتصاعدة للزحف صوب ميدان السبعين قوبل بالرفض من الميليشيات الحوثية التي حذرت من أية تجمعات أو حتى الاحتفال بذكرى ثورة سبتمبر ، متوعدين بالرد على كل نشطاء وقيادات حزب المؤتمر المتواجدين في صنعاء في حال اصرو على الخروج والاحتفال بالثورة التي يرفضونها

 وبحسب المصادر أن الميليشيات الحوثية أعلنت حالة الاستنفار وبدأت بضخ تعزيزات لها صوب ميدان السبعين ومحيطة وسط تحذيرات من أية تجمعات أو محاولة الدخول للميدان ، مشيرة إلى أن الميدان سيغلق مساء الاحد 25 سبتمبر ولن يتم فتحه حتى يوم 27 سبتمبر أي بعد ذكرى الثورة