الإعلان عن ضرب مليشيات الحوثي

منذ 10 أيام

أعلنت «القيادة المركزية الأميركية»، مساء (السبت)، أن قواتها نفذت أمس ضربات في اليمن ضد «سفينتين مسطحتين غير مأهولتين»، و4 صواريخ «كروز» مضادة للسفن، وصاروخ «كروز» للهجوم الأرضي كانت معدة للإطلاق ضد السفن في البحر الأحمر، وفقاً لـ«وكالة أنباء العالم العربي»

 وقالت إن الضربات التي نُفذت بين الساعة الثالثة صباحاً و9:40 مساءً (بتوقيت صنعاء)، جاءت «ضمن إجراء للدفاع عن النفس»

 وتابعت «القيادة المركزية الأميركية» في بيان على منصة «إكس» أنها تمكنت من تحديد هذه الصواريخ والسفن غير المأهولة في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن، وقررت أنها تمثل تهديداً وشيكاً لسفن البحرية الأميركية والسفن التجارية في المنطقة

  وشددت على أن هذه الإجراءات «ستحمي

حرية الملاحة، وتجعل المياه الدولية محمية وأكثر أمناً للبحرية الأميركية والسفن التجارية»

 وتشن الولايات المتحدة وبريطانيا ضربات متكررة على مواقع للحوثيين، بهدف تعطيل وإضعاف قدرة الجماعة على تهديد الملاحة في البحر الأحمر، وتقويض حركة التجارة العالمية، بعدما أعلنت مسؤوليتها عن استهداف سفن تجارية بصواريخ وطائرات مسيرة

 ويقول الحوثيون إنهم يستهدفون السفن التي تملكها أو تشغلها شركات إسرائيلية أو تنقل بضائع من إسرائيل أو إليها، تضامناً مع قطاع غزة الذي يتعرض لهجوم إسرائيلي منذ السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي