الانتقالي يؤكد أهمية قيام الحكومة اليمنية بإصلاحات اقتصادية عاجلة

منذ 4 أيام

أكدت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم السبت، أهمية قيام الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بإصلاحات إقتصادية عاجلة تمكّنها من القيام بمسؤولياتها والمهام المُناطة بها، والمتمثلة في توفير الخدمات وتحسين الإيرادات، ومعالجة الانهيار المتواصل في سعر صرف العملة المحلية، وضبط ومراقبة الأسعار وإيجاد معالجات سريعة لأزمة الكهرباء خلال الصيف القائم، لاسيما في المناطق الساحلية

 جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الذي عقدته الهيئة، اليوم، برئاسة رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزُبيدي، ووقفت خلاله أمام مستجدات الأوضاع الاقتصادية، والسياسية، في عموم محافظات الجنوب على ضوء التقارير المقدمة من وزراء المجلس في حكومة المناصفة، ومركز دعم صناعة القرار، والإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس

سياسيا، وقفت هيئة الرئاسة، أمام مستجدات الأوضاع السياسية على الصعيدين الإقليمي والدولي على ضوء التقرير المُقدم من الإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس، والذي لخّص أبرز الإنجازات التي حققها المجلس الانتقالي الجنوبي على الصعيد الخارجي، بالإضافة إلى آخر المستجدات المتعلقة بالعملية السياسية التي يقودها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لإحلال السلام في المنطقة

وتطرقت الهيئة في ختام اجتماعها إلى باقي المواضيع المُدرجة في جدول أعمالها، وفي مقدمتها المستجدات الأمنية، والتنظيمية، واتخذت ما يلزم بشأنها

أكدت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم السبت، أهمية قيام الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً بإصلاحات إقتصادية عاجلة تمكّنها من القيام بمسؤولياتها والمهام المُناطة بها، والمتمثلة في توفير الخدمات وتحسين الإيرادات، ومعالجة الانهيار المتواصل في سعر صرف العملة المحلية، وضبط ومراقبة الأسعار وإيجاد معالجات سريعة لأزمة الكهرباء خلال الصيف القائم، لاسيما في المناطق الساحلية

 جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الذي عقدته الهيئة، اليوم، برئاسة رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزُبيدي، ووقفت خلاله أمام مستجدات الأوضاع الاقتصادية، والسياسية، في عموم محافظات الجنوب على ضوء التقارير المقدمة من وزراء المجلس في حكومة المناصفة، ومركز دعم صناعة القرار، والإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس

سياسيا، وقفت هيئة الرئاسة، أمام مستجدات الأوضاع السياسية على الصعيدين الإقليمي والدولي على ضوء التقرير المُقدم من الإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس، والذي لخّص أبرز الإنجازات التي حققها المجلس الانتقالي الجنوبي على الصعيد الخارجي، بالإضافة إلى آخر المستجدات المتعلقة بالعملية السياسية التي يقودها مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لإحلال السلام في المنطقة

وتطرقت الهيئة في ختام اجتماعها إلى باقي المواضيع المُدرجة في جدول أعمالها، وفي مقدمتها المستجدات الأمنية، والتنظيمية، واتخذت ما يلزم بشأنها