الحكومة اليمنية: ميليشيا الحوثي قتلت 1245 مدنياً خلال عامين

منذ 8 أيام

كشف تقرير حكومي صادر عن مكتب رئاسة الجمهورية اليمنية، الثلاثاء، عن مقتل 1245 مدنياً بنيران أسلحة مليشيا الحوثي، خلال العامين الأخيرين

 وذكر التقرير، الذي أعدته دائرة حقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني في مكتب الرئاسة اليمنية، أن الضحايا قتلوا جرّاء الاستهداف المباشر والقصف العشوائي بالأسلحة الثقيلة والطيران المسيّر التابع للحوثيين

 وأفاد التقرير، الذي أوردته وكالة الأنباء اليمنية سبأ، بأن من بين الضحايا 250 طفلًا و68 امرأة و37 مسنًّا و890 رجلًا، إضافة إلى 2141 مصاباً

 وبحسب التقرير، ارتكبت ميليشيا الحوثي أكثر من 24 ألف انتهاك، ونحو 18 ألف خرق للهدنة الإنسانية، خلال الفترة منذ مطلع إبريل/نيسان من العام 2022 وحتى أواخر العام الماضي

 وأشار التقرير إلى توثيق 776 حالة اختطاف، و126 حالة إخفاء قسري للمدنيين، إلى جانب 170 حالة تعذيب جسدي ونفسي، علاوة على وفاة 28 معتقلًا جرّاء التعذيب، و22 آخرين بسبب الإهمال الطبي في السجون والمعتقلات التابعة لمليشيا الحوثي، خلال الفترة ذاتها

 وأوضح التقرير أنه تم رصد مقتل 472 مدنياً نتيجة انفجار الألغام ومخلفات الحرب الحوثية، من بينهم 139 طفلًا و32 امرأة و20 مسنًّا، فضلًا عن 580 مصاب، في 16 محافظة يمنية

 وحول خروقات الحوثيين خلال فترات الهدنة الإنسانية الثلاث، التي أعلنتها الأمم المتحدة منذ الثاني من أبريل/نيسان 2022 وحتى الثاني من أكتوبر/تشرين الأول من العام ذاته، وما تلاها من هدنة غير معلنة إلى أواخر العام الماضي، لفت التقرير إلى توثيق 18

171 خرق من قبل المليشيا

 وشملت خروقات الحوثيين، 7 محافظات يمنية، تأتي في مقدمتها محافظة الحديدة الساحلية المطلّة على مياه البحر الأحمر، غربي البلاد، التي شهدت 6

503 خرق، إضافة إلى خروقات أخرى في كل من تعز، حجة، مأرب، الضالع، الجوف وصعدة

   عبداللاه سميح