انتظرت زوجها لأكثر من 45 سنة .. وفاة زوجة أحد الثوار المخفي قسرا عقب إغتيال الرئيس الحمدي

منذ 9 ساعات

توفيت مساء أمس زوجة أحد أبطال ثورة 26 سبتمبر 1962م بعد ان انتظرت لأكثر من 45 سنة زوجها المخفي قسرا بعد اغتيال الرئيس الأسبق إبراهيم الحمدي

وقالت مصادر محلية رصدها المشهد اليمني اليوم الأربعاء أن حرم المناضل السبتمبري الرائد علي قناف زهره قائد اللواء السابع مدرع أحد ابطال سبتمبر وملحمة السبعين واحد القاده السبتمريين توفيت مساء أمس

وأضافت المصادر أن زوجها زهرة كان رفيق وزميل الرئيس إبراهيم محمد الحمدي والمخفي قسرا في 11 أكتوبر 1977م في نفس يوم إغتيال إبراهيم الحمدي وأن زوجته ظلت في انتظاره لأكثر من 45 عام

هذا وأكدت المصادر أن زوجة زهرة لم تفقد الأمل في عودة زوجها المخفي قسرا وأنها كانت تطمئن أولاده بعودته لكن آخرين لم يستبعدوا إعدام زهرة عقب اغتيال الحمدي والذي مازالت عملية اغتياله مبهمة حتى الآن