بشرى سارة تزفها الحكومة اليمنية بانفراجة كبرى.. بإعلان رئاسي تسعد كل فرد يمني من هذة اللحظة

منذ 12 ساعات

 اعلنت الحكومة عن اخبار سارة لجميع المواطنين، تبشرهم بانفراجة كبرى لمعاناتهم المتفاقمة جراء استمرار تدهور العملة وانهيار الريال وارتفاع اسعار السلع الغذائية والمواد التموينية والمشتقات النفطية، وانقطاعات الكهرباء والمياه المتكررة، وكشفت عن تلقيها دعما كبيرا من شأنه انهاء معاناتهم واحداث انفراج اقتصادي كبير، خلال الايام المقبلة

 أكدت هذا وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) الاربعاء، معلنة أن “دولة الكويت تدرس طلباً رئاسيا بدعم الموازنة العامة للدولة في اليمن، وتمويل انشاء محطة كهربائية، وتعزيز اسطول شركة الخطوط الجوية اليمنية بعدد من الطائرات، بعد موافقة الجانب الكويتي على فتح الاجواء للرحلات التجارية بين البلدين”

 وأضافت الوكالة الحكومية: إن “الصندوق الكويتي وافق على استئناف تمويل مشاريعه المجمدة، والنظر في اي تدخلات اخرى ذات اولوية للشعب اليمني”

وأشارت إلى “إبلاغ مجلس القيادة الرئاسي الكويت موافقته الفورية على مرشحها لمنصب السفير المفوض لدى اليمن إلى جانب منسق للمشروعات الكويتية”

 موضحة أن دعم الكويت للمشاريع “سيكون في مجالات البنية التحتية والخدمات الاساسية بما فيها اعادة تأهيل المستشفيات التي مولتها الكويت خلال العقود الماضية”

مشيرة إلى أن الدعم يشمل “زيادة المنح الدراسية في المجالين الامني والعسكري، ومنح تسهيلات اضافية للمقيمين والوافدين اليمنيين”

والثلاثاء، أكد رئيس الوزراء خلال ترؤسه اجتماعاً بقيادة البنك المركزي اليمني في عدن، إنه “على ثقة بأن الاوضاع ستشهد انفراجاً في القريب العاجل وسيلمسها كل المواطنين، وذلك مع وصول الدعم المعلن من الاشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة”