بعد أن فقد عائلته في الزلزال.. نادي ريال مدريد يعلن تبنيه طفلاً مغربياً!

منذ 6 أشهر

أعلن نادي ريال مدريد المنافس في الدوري الإسباني لكرة القدم التكفل ورعاية طفل مغربي فقد عائلته بالكامل في الزلزال القوي الذي ضرب منطقة الحوز، وفق ما أكد تقرير إسباني

وفي وقت سابق تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطفل مغربي يبلغ من العمر 14 عاماً ظهر فيه بين الأنقاض وهو يرتدي قميص ريال مدريد، وتحدث خلاله عن عائلته التي فقدها بفعل الزلزال وعن حلمه بمواصلة تعليمه

وحظي الفيديو بتفاعل كبير من إدارة النادي وقررضم الطفل المغربي إلى أكاديمية الفريق في إسبانيا وفق ما أكدت شبكة ديفينسا سنترال المقربة من النادي الملكي

وأكدت الشبكة أنه وفور انتشار مقطع الفيديو جنّد ريال مدريد قدراته من أجل تحديد مكان الطفل، حتى تمكن من الوصول إليه والتواصل معه بالفعل

وذكرت ديفنسا سنترال أن الطفل عبد الرحيم وحيدة، الذي بلغ عامه الـ14 بعد يومين من وقوع الزلزال سيسافر إلى العاصمة مدريد من أجل الانضمام إلى فريق الشباب في الميرنغي

وأضافت: في الوقت نفسه سيتكفل النادي بتقديم كل الدعم المالي وتوفير مكان للسكن من أجل مساعدة الطفل على تحقيق أحلامه عقب المأساة التي عاشها وهو في هذه السن الصغيرة، حيث فقد عائلته بأكملها وكان الناجي الوحيد منها

وبدأ الطفل بالبكاء بمجرد علمه بأن ريال مدريد سيتكفل بتحقيق أحلامه، وقال إن الحلم تحوّل إلى حقيقة وفق الشبكة الإسبانية

روابط مشجعي ريال مدريد عثرت على الطفلفي السياق ذكرت شبكة أنتينا 3 الإسبانية أن رابطتي بينيا كازا مدريديستا وهي معتمدة رسمياً من النادي الملكي وكذلك بينيا مدريديستا تطوان نجحتا في العثور على الطفل

وقالت رابطة بينيا كازا مدريديستا في بيان: نوجه الشكر للسلطات المغربية التي تفاعلت معنا واستجابت بسرعة لطلبنا، وكذلك نشكر رئيس ريال مدريد السيد فلورنتينو بيريز على مبادرته الإنسانية

وخلال الفيديو الذي تداوله الإعلام الإسباني، أكد الطفل المغربي أنه فقد أباه وأمه واثنين من إخوانه وجده في الزلزال

مضيفاً أنه سيعيش في الفترة المقبلة عند عمته

وكشف خلال المقابلة ذاتها عن حلمه بمواصلة مسيرته التعليمية، ثم قال باكيا: أريد تحقيق حلم والدي وأن أصبح معلماً

وسبق لريال مدريد أن تضامن مع ضحايا ومنكوبي زلزال المغرب، ونشر تغريدة عبر إكس (تويتر سابقاً) كتب فيها يُعرب نادي ريال مدريد ورئيسه ومجلس إدارته عن تضامنهم مع ضحايا الزلزال الذي تعرض له المغرب، ونتقدم بأحر التعازي لأهالي الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين