تراجعات حاده لدولار لعدد من العملات العربية

منذ 5 أيام

 شهدت تعاملات الثلاثاء 24 يناير/كانون الثاني تراجعات حادة في عدد من العملات العربية أمام الدولار مستكملة موجة انخفاضات مستمرة منذ أيام

في سوريا، تراجعت الليرة أمام الدولار إلى 6700 ليرة سورية لكل دولار في السوق السوداء فيما تسجل في البنك المركزي 4500 ليرة للدولار، بينما في لبنان واصلت الليرة الهبوط لتسجل 54

500 ألف ليرة لبنانية أمام الدولار في انهيار تاريخي للعملة

يرجع ذلك إلى تردي الأوضاع الاقتصادية في كلا البلدين والأزمات السياسية المتلاحقة منذ سنوات، التي انعكست سلباً على الاقتصاد وبالتالي ساهمت في انهيار العملتين

أما بالنسبة للجنيه المصري، يعاني هو الآخر منذ فترة طويلة وسط نقص الدولار ما تسبب في تراجع قيمة الجنيه مسجلاً أكثر من 29 جنيه للدولار الواحد

في العراق، يستمر الدينار في التراجع أمام الدولار متجاوزاً 1660 ديناراً للدولار الاثنين 23 يناير، وذلك بالتزامن مع إقالة محافظ البنك المركزي بسبب تدهور قيمة العملة الوطنية التي هبطت 10% خلال شهرين، بالإضافة إلى إحالة مدير المصرف العراقي للتجارة إلى التقاعد

كما توعد بيان لوزارة الداخلية العراقية المتلاعبين بسوق الصرف وبالعملة بعقوبات كبيرة بحسب قانون الجرائم الاقتصادية

في الوقت نفسه، تراجع الريال اليمني أمام الدولارليسجل 1224 ريال للدولار الواحد في آخر مزاد للبنك المركزي لبيع العملة الأجنبية

استدعى هذا الانهيار توجيه الرئيس رشاد العليمي للحكومة باتخاذ ما يلزم لوقف هبوط الريال والسيطرة على المضاربات في السوق السوداء

    شهدت تعاملات الثلاثاء 24 يناير/كانون الثاني تراجعات حادة في عدد من العملات العربية أمام الدولار مستكملة موجة انخفاضات مستمرة منذ أيام

في سوريا، تراجعت الليرة أمام الدولار إلى 6700 ليرة سورية لكل دولار في السوق السوداء فيما تسجل في البنك المركزي 4500 ليرة للدولار، بينما في لبنان واصلت الليرة الهبوط لتسجل 54

500 ألف ليرة لبنانية أمام الدولار في انهيار تاريخي للعملة

يرجع ذلك إلى تردي الأوضاع الاقتصادية في كلا البلدين والأزمات السياسية المتلاحقة منذ سنوات، التي انعكست سلباً على الاقتصاد وبالتالي ساهمت في انهيار العملتين

أما بالنسبة للجنيه المصري، يعاني هو الآخر منذ فترة طويلة وسط نقص الدولار ما تسبب في تراجع قيمة الجنيه مسجلاً أكثر من 29 جنيه للدولار الواحد

في العراق، يستمر الدينار في التراجع أمام الدولار متجاوزاً 1660 ديناراً للدولار الاثنين 23 يناير، وذلك بالتزامن مع إقالة محافظ البنك المركزي بسبب تدهور قيمة العملة الوطنية التي هبطت 10% خلال شهرين، بالإضافة إلى إحالة مدير المصرف العراقي للتجارة إلى التقاعد

كما توعد بيان لوزارة الداخلية العراقية المتلاعبين بسوق الصرف وبالعملة بعقوبات كبيرة بحسب قانون الجرائم الاقتصادية

في الوقت نفسه، تراجع الريال اليمني أمام الدولارليسجل 1224 ريال للدولار الواحد في آخر مزاد للبنك المركزي لبيع العملة الأجنبية

استدعى هذا الانهيار توجيه الرئيس رشاد العليمي للحكومة باتخاذ ما يلزم لوقف هبوط الريال والسيطرة على المضاربات في السوق السوداء