تسونامي يضرب جزر في المحيط الهادئ بعد ثوران بركاني ضخم تحت الماء

منذ 5 ساعات

ضربت أمواج تسونامي ناجمة عن ثوران بركاني ضخم تحت الماء سواحل دولة تونغا في المحيط الهادئ

 وأظهرت لقطات فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي المياه وهي تغمر كنيسة وعدة منازل

وقال شهود إن الرماد البركاني يتساقط فوق العاصمة نوكو ألوفا

 وأطلقت السلطات تحذيرا للسكان من حدوث موجات تسونامي، مما دفعهم إلى الهروب نحو مناطق مرتفعة

 وأدى ثوران بركان هونغجا تونغا-هونجى هاواباي إلى حدوث موجات صادمة عبر جنوب المحيط الهادئ

 وتقع عاصمة تونغا على بعد 65 كم شمال منطقة وقوع البركان

 وقالت ميري تاوفا، إحدى سكان تونغا، إن انفجار البركان وقع بينما كانت عائلتها تستعد لتناول العشاء، واعتقد شقيقها الأصغر أن قنابل تنفجر في مكان قريب

 ونقل موقع إخباري محلي نيوزيلندي عن تاوفا قولها: تصرفت بغريزتي الأولى وذهبت للاحتماء تحت الطاولة، أمسكت بأختي الصغيرة، وصرخت في والدي وآخرين في المنزل لفعل الشيء نفسه

 وأوضحت أنها فوجئت بالماء يتدفق إلى داخل منزلهم

 وأضافت: كان يمكننا سماع صرخات في كل مكان، صراخ الناس من أجل الأمان، لكي يصل الجميع إلى مناطق مرتفعة

 وقالت شركة تونغا للخدمات الجيولوجية إن أعمدة الغاز والدخان والرماد المتدفقة من البركان وصلت إلى ارتفاع 20 كيلومترا

 وقال مسؤولون إن الانفجار الذي استمر ثماني دقائق كان عنيفا لدرجة أنه كان يمكن سماعه على أنه أصوات رعد عالية في فيجي، على بعد أكثر من 800 كيلومتر

 وأصدرت حكومة فيجي تحذيرا من حدوث تسونامي وفتحت مراكز إيواء للأشخاص في المناطق الساحلية المنخفضة

 وفي نيوزيلندا، التي تبعد أكثر من 2300 كيلومتر، حذر المسؤولون من احتمال هبوب العواصف

 وقالت الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ إن المناطق الساحلية على الساحل الشمالي والشرقي للجزيرة الشمالية قد تشهد تيارات قوية وغير عادية واندفاعات غير متوقعة على الشاطئ

(بي بي سي)