جمعية الرحمة الكويتية تمول إنشاء 3 مدارس للنازحين في اليمن

منذ 5 ساعات

ذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أن جمعية الرحمة العالمية بالكويت افتتحت مدرسة للنازحين في محافظة مأرب (شمال شرق اليمن)، ودشنت العمل في مدرستين بمحافظتي حضرموت (شرق) ولحج (جنوب)، يستفيد منها جميعاً 1500 طالب

ونقلت الوكالة عن رئيس مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية المنفذة للمشروع، رائد إبراهيم، قوله: إنه تم افتتاح مدرسة (إدريس1) التي تتكون من 15 فصلاً دراسياً وملحقاتها الإدارية والخدمية في مخيم (الخراشي) للنازحين في مديرية الوادي بمحافظة مأرب

وأضاف إبراهيم، أنه تم في وقت سابق من هذا الأسبوع وضع حجر الأساس لبناء مدرستين أخريين بالاسم ذاته في محافظتي (حضرموت) و(لحج) بهدف تهيئة بيئة تعليمية ملائمة للطلبة

وأشار إلى أن عدد الطلاب المستفيدين من المدارس سيزيد على 1500 طالب وطالبة بمتوسط 500 طالب في كل مدرسة

وأوضح أن مشروع المدارس الممول من فاعلي خير كويتيين بإشراف جمعية الرحمة العالمية يشمل 15 فصلاً دراسياً في كل منها

وأشار إلى أن المشروع يستهدف الأطفال النازحين من الصف الأول وحتى التاسع الأساسي بمخيمات النزوح في محافظات مأرب وحضرموت ولحج، إضافة إلى تزويدهم بالحقائب المدرسية والمستلزمات الدراسية والزي المدرسي

ذكرت وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أن جمعية الرحمة العالمية بالكويت افتتحت مدرسة للنازحين في محافظة مأرب (شمال شرق اليمن)، ودشنت العمل في مدرستين بمحافظتي حضرموت (شرق) ولحج (جنوب)، يستفيد منها جميعاً 1500 طالب

ونقلت الوكالة عن رئيس مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية المنفذة للمشروع، رائد إبراهيم، قوله: إنه تم افتتاح مدرسة (إدريس1) التي تتكون من 15 فصلاً دراسياً وملحقاتها الإدارية والخدمية في مخيم (الخراشي) للنازحين في مديرية الوادي بمحافظة مأرب

وأضاف إبراهيم، أنه تم في وقت سابق من هذا الأسبوع وضع حجر الأساس لبناء مدرستين أخريين بالاسم ذاته في محافظتي (حضرموت) و(لحج) بهدف تهيئة بيئة تعليمية ملائمة للطلبة

وأشار إلى أن عدد الطلاب المستفيدين من المدارس سيزيد على 1500 طالب وطالبة بمتوسط 500 طالب في كل مدرسة

وأوضح أن مشروع المدارس الممول من فاعلي خير كويتيين بإشراف جمعية الرحمة العالمية يشمل 15 فصلاً دراسياً في كل منها

وأشار إلى أن المشروع يستهدف الأطفال النازحين من الصف الأول وحتى التاسع الأساسي بمخيمات النزوح في محافظات مأرب وحضرموت ولحج، إضافة إلى تزويدهم بالحقائب المدرسية والمستلزمات الدراسية والزي المدرسي