رئيس الوزراء يعقد جلسة مباحثات مع وزيري الخارجية والدفاع البريطانيين

منذ 3 أيام

عقد رئيس مجلس الوزراء الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اليوم، في العاصمة البريطانية لندن، مع وزير الخارجية والكومنولث والتنمية البريطاني ديفيد كاميرون، ووزير الدفاع البريطاني غرانت شابس

  واستعرض مبارك مع ديفيد كاميرون، مجالات الدعم البريطاني المقدم لليمن في الجانب الإنساني والتنموي، وأهمية الانتقال إلى إقامة شراكات اقتصادية ثنائية والاستفادة المتبادلة من القطاعات الاقتصادية الواعدة في اليمن للنهوض بالمستوى الاقتصادي والتنموي وبما ينعكس إيجابا على القطاع الخدمي

 وناقش الجانبان، الحرب الاقتصادية التي تنتهجها مليشيا الحوثي وآثارها وانعكاساتها على الاقتصاد والقطاعات الحيوية، كما تناول الاجتماع الجهود المبذولة لاستئناف العملية السياسية والتطورات في هذا الشأن

 من جانبه، أكد وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون، على متانة العلاقات اليمنية-البريطانية ووقوف بلاده الى جانب امن ووحدة واستقرار اليمن واستمرارها في بذل المساعي الرامية للوصول الى تسوية سلمية للصراع في اليمن

 وفي السياق، ناقش رئيس مجلس الوزراء في لقائه مع وزير الدفاع البريطاني، التطورات في اليمن والمنطقة ومجالات الدعم والتعاون الثنائي في مجال الدفاع، وتطورات البحر الأحمر على ضوء تهديد مليشيا الحوثي للملاحة الدولية وفرص تحقيق السلام واستعادة الأمن والاستقرار في اليمن

 وخلال اللقاء، أكد بن مبارك وقوف اليمن إلى جانب قضية فلسطين العادلة ورفضها للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ومطالبتها بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف العدوان، فيما أكد شابس العمل على تعزيز التعاون مع اليمن في مجال الدفاع ودعم بلاده لإحلال السلام في اليمن