رئيس هيئة التشاور والمصالحة يدعو دول التحالف الى ضبط إعلامها وناشطيها فيما يتعلق باليمن

منذ 5 أيام

دعا رئيس هيئة التشاور والمصالحة، محمد الغيثي، اليوم الاربعاء، ومن واقع مسؤوليتي، دول التحالف العربي الى مراجعة وضبط الخطاب الاعلامي والسياسي لبعض وسائل الإعلام، وبعض الناشطين والكتّاب البارزين لديهم

وشدد الغيثي في بيان على حسابه في «تويتر» على ان استمرار «التخبط الاعلامي دون موجهات دقيقة يسهم في إفشال جهود تماسكنا، ووحدة صفنا لمواجهة ميليشيا الحوثي»

وأضاف الغيثي: «ولا شك ان حرص اشقائنا على مستقبل شعبنا وسلامته لا يقبل السماح باستمرار هكذا عبث»

واعتبر الغيثي أن «ضبط خطاب القوى السياسية في الداخل، مهمة صعبة للغاية، لا يجب ان يشوبها خطاب إعلامي غير دقيق من الخارج، حيث اعتقد البعض ان ذلك يمثل توجه مؤسسات اشقائنا، وهذا بلا شك غير صحيح»

واشار الغيثي الى انه يقع على هيئة التشاور والمصالحة مهمة تقارب القوى والاحزاب السياسية والمكونات الوطنية وتوحيد صفها تحت مظلة الشرعية، وصولا الى إحلال السلام، لافتا الى ان الهيئة تبذل جهودا «كبيرة في هذا الشأن عبر لجانها المختصة، ولا خيار أمام قوانا السياسية الحية الا النجاح، وقد وجدنا الجميع متعاوناً بالفعل»

  دعا رئيس هيئة التشاور والمصالحة، محمد الغيثي، اليوم الاربعاء، ومن واقع مسؤوليتي، دول التحالف العربي الى مراجعة وضبط الخطاب الاعلامي والسياسي لبعض وسائل الإعلام، وبعض الناشطين والكتّاب البارزين لديهم

وشدد الغيثي في بيان على حسابه في «تويتر» على ان استمرار «التخبط الاعلامي دون موجهات دقيقة يسهم في إفشال جهود تماسكنا، ووحدة صفنا لمواجهة ميليشيا الحوثي»

وأضاف الغيثي: «ولا شك ان حرص اشقائنا على مستقبل شعبنا وسلامته لا يقبل السماح باستمرار هكذا عبث»

واعتبر الغيثي أن «ضبط خطاب القوى السياسية في الداخل، مهمة صعبة للغاية، لا يجب ان يشوبها خطاب إعلامي غير دقيق من الخارج، حيث اعتقد البعض ان ذلك يمثل توجه مؤسسات اشقائنا، وهذا بلا شك غير صحيح»

واشار الغيثي الى انه يقع على هيئة التشاور والمصالحة مهمة تقارب القوى والاحزاب السياسية والمكونات الوطنية وتوحيد صفها تحت مظلة الشرعية، وصولا الى إحلال السلام، لافتا الى ان الهيئة تبذل جهودا «كبيرة في هذا الشأن عبر لجانها المختصة، ولا خيار أمام قوانا السياسية الحية الا النجاح، وقد وجدنا الجميع متعاوناً بالفعل»