قبيلة بني الحارث تطلق الرصاص في الجو كإعلان حرب على المتورطين بقتل شيخ وامرأة من القبيلة

منذ 7 أيام

أطلقت قبيلة بني الحارث الرصاص في الجو بمختلف انواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة منها عيارات 12 /7 و23 كإعلان حرب والذي يطلق عليه قبليا إسم إعلان النكف ردا على جريمة قتل شيخ قبلي وامرأة من منطقة بني الحارث شمال العاصمة صنعاء

وأطلع المشهد اليمني على مقطع مرئي فيديو والذي يظهر فيه احتشاد رجال قبيلة بني الحارث وإطلاق الرصاص في الجو ردا على جريمة قتل شيخ قبلي وامرأة من منطقة بني الحارث شمال العاصمة صنعاء

وجاء اجتماع رجال قبيلة بني الحارث اليوم الخميس بناء على طلب من عددا من مشائخ القبيلة للرد على جريمة مقتل أحد أبناء القبيلة وامرأة أخرى على يد عناصر تابعة للقيادي الحوثي أبو نشطان والذي يشغل رئيسا لهيئة الزكاة الحوثية واحد مشايخ قبيلة أرحب وفقا للتسريبات القبلية

وقالت مصادر قبلية في تسريبات على منصات التواصل الإجتماعي أن الشيخ خالد أحسن الراعي وزوجه الشهيد عزيز حسين الراعي قتلى برصاص الشيخ أبو نشطان وعصابه

وحضر رجال قبيلة بني الحارث في منطقة باب القلم والمخصصة للاجتماعات الطارئة في القبيلة حاملين اسلحتهم للرد على جريمة أبو نشطان والذي يشتغل منصب رئيس هيئة الزكاة ويعد أحد مشايخ قبيلة أرحب

ولم ترد قبيلة أرحب حتى الآن على اتهامات قبيلة بني الحارث بعد اتهامها بارتكاب العيب الأسود لكن المصادر القبلية أفادت إلى وجود ثارات سابقة بين القبيلتين

وتحاول المليشيا الحوثية إغراق القبائل اليمنية في الثارات من أجل أضعاف القبيلة لصالح المليشيات الطائفية التي تحاول نقل تجربة ولاية الفقيه التي اطلقها الخميني في ايران إلى اليمن والتوسع في المنطقة العربية