قطر تعلن عن دعم اضافي بمليون دولار دعماً لخطة انقاذ الناقلة "صافر"

منذ 10 ساعات

التزمت دولة قطر بمبلغ اضافية قيمته مليون دولار أمريكي، دعماً لخطة الامم المتحدة لإنقاذ ناقلة النفط المتهالكة صافر الراسية قبالة الساحل الغربي لليمن ليصل مجموع مساهمت الدولة الخليجية إلى 3 ملايين دولار

جاء ذلك في كلمة ألقتها مساعدة وزير الخارجية، لولوة بنت راشد الخاطر، أمام حدث رفيع المستوى حول منع تسرب النفط في البحر الأحمر من الناقلة صافر، على هامش أعمال الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك

وأشارت الخاطر إلى أن دولة قطر كانت قد أعلنت عن تبرعها بمبلغ مليوني دولار كدعم عاجل للخطة، وذلك خلال حفل إعلان التبرعات الذي أقيم في شهر مايو الماضي واستضافته كل من مملكة هولندا والأمم المتحدة

وأوضحت الخاطر أن المخاطر التي تفرضها الظروف الحالية للناقلة صافر الراسية قبالة الساحل اليمني، تتطلب اتخاذ إجراءات عاجلة وفورية، مشيدة باستجابة الأمم المتحدة السريعة للتخفيف من التهديد وحشد الدعم الدولي

وأمس الاربعاء، أعلنت الأمم المتحدة أنها أمّنت مبلغ الـ75 مليون دولار اللازمة لبدء المرحلة الأولى من عملية إنقاذ الناقلة صافر والمهددة بالتسبب في تسرب نفطي ضخم في البحر الأحمر

يشار إلى أن صافر التي صُنعت قبل 45 عاما وتُستخدم كمنصّة تخزين عائمة، محملة بنحو 1,1 مليون برميل من النفط الخام، ولم تخضع الناقلة لأي صيانة منذ 2015 ما أدى الى تآكل هيكلها وتردّي حالتها، وهي متوقّفة منذ ذلك العام قبالة ميناء الحديدة على بُعد ستة كيلومترات من السواحل اليمنية

التزمت دولة قطر بمبلغ اضافية قيمته مليون دولار أمريكي، دعماً لخطة الامم المتحدة لإنقاذ ناقلة النفط المتهالكة صافر الراسية قبالة الساحل الغربي لليمن ليصل مجموع مساهمت الدولة الخليجية إلى 3 ملايين دولار

جاء ذلك في كلمة ألقتها مساعدة وزير الخارجية، لولوة بنت راشد الخاطر، أمام حدث رفيع المستوى حول منع تسرب النفط في البحر الأحمر من الناقلة صافر، على هامش أعمال الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك

وأشارت الخاطر إلى أن دولة قطر كانت قد أعلنت عن تبرعها بمبلغ مليوني دولار كدعم عاجل للخطة، وذلك خلال حفل إعلان التبرعات الذي أقيم في شهر مايو الماضي واستضافته كل من مملكة هولندا والأمم المتحدة

وأوضحت الخاطر أن المخاطر التي تفرضها الظروف الحالية للناقلة صافر الراسية قبالة الساحل اليمني، تتطلب اتخاذ إجراءات عاجلة وفورية، مشيدة باستجابة الأمم المتحدة السريعة للتخفيف من التهديد وحشد الدعم الدولي

وأمس الاربعاء، أعلنت الأمم المتحدة أنها أمّنت مبلغ الـ75 مليون دولار اللازمة لبدء المرحلة الأولى من عملية إنقاذ الناقلة صافر والمهددة بالتسبب في تسرب نفطي ضخم في البحر الأحمر

يشار إلى أن صافر التي صُنعت قبل 45 عاما وتُستخدم كمنصّة تخزين عائمة، محملة بنحو 1,1 مليون برميل من النفط الخام، ولم تخضع الناقلة لأي صيانة منذ 2015 ما أدى الى تآكل هيكلها وتردّي حالتها، وهي متوقّفة منذ ذلك العام قبالة ميناء الحديدة على بُعد ستة كيلومترات من السواحل اليمنية