مختار الرحبي يكشف عن ملفات يجرى النقاش حولها بين الحوثيين والسعودية

منذ 4 أشهر

قال مستشار وزير الإعلام مختار الرحبي: إنَّ وفد الحوثيين يتفاوض مع السعودية في الرياض على عدد من الملفات، بهدف إنهاء الحرب، وتحقيق السلام

 وقال الرحبي، في تغريدة على منصة (إكس): إنَّ الملفات تتضمن فتح كل مطارات اليمن، والموانئ، والطرقات بين المحافظات، والسماح لشركات الطيران بالوصول إلى المطارات الدولية اليمنية، وتوحيد العملة اليمنية بين كل المحافظات

 وأضاف أنَّ من بين الملفات: تسليم رواتب الموظفين وفق كشوفات 2014م، وإسقاط الأسماء المطلوبة للتحالف العربي، والسماح لكل القيادات من جميع الأطراف بالسفر، وتشكيل لجان مشتركة لبناء الثقة ومد جسور للتواصل بين الشرعية وجماعة الحوثي

 ولفت الرحبي إلى أنَّ النقاشات تطرَّقت لتوفير ضمانات دولية وإقليمية لإعادة بناء اليمن، ومساعدته اقتصادياً، ووقف تدهور العملة الوطنية، والتمهيد لمشاورات مباشرة بين الحوثيين والشرعية

ووصلت، مساء الخميس الماضي، قيادات حوثية إلى العاصمة السعودية الرياض، برفقة وفد عماني؛ لاستكمال المشاورات السابقة التي تتركز حول الملف الإنساني بالدرجة الأولى حسب إعلان الحوثيين