مصادر مطلعة تكشف حقيقة انتزاع السعودية لاهم مؤسسة إيرادات في عدن من يد الانتقالي !!

منذ 3 أيام

كشفت مصادر مطلعة عن انتزاع السعودية، اهم القطاعات الايرادية من قبضة المجلس الانتقالي، سلطة الأمر الواقع في عدن، جنوبي اليمن

 واتفق البرنامج السعودي  الذي يديره السفير ال جابر ومدير شركة النفط في عدن على اسناد مهام تسويق وتوريد الوقود إلى  شركة اجنبية تعرف بـ سيبولت

 وشركة سيبولت  يديرها البرنامج السعودي من الباطن

 وجاء الاتفاق وسط مؤشرات ازمة وقود جديدة في عدن مع قرار السعودية وقف  المنحة السعودية لوقود الكهرباء  ومطالبة الانتقالي بتوريد 12 مليون دولار

 ومن شان الضغط على الانتقالي لتحييد  قطاع الوقود والطاقة الذي يدر على سلطة ملايين الدولارات شهريا  انتزاع اهم مورد  وابقاء سلطته التي تخوض صراع مع حكومة معين على الموارد بدون مصادر داخل ما يسهل اسقاطها في ظل  رفض الانتقالي تغيير المحافظ المحسوب عليه