مصدر: وصول سفينة إماراتية على متنها معدات وخبراء إلى جزيرة "عبدالكوري"

منذ 12 أيام

أفاد مسؤول محلي في سقطري، الخميس، بأن دولة الإمارات تخطط لتنفذ استحداثات عسكرية في جزيرة عبد الكوري غربي المحافظة

 وقال المسؤول في أرخبيل سقطرى لـيمن شباب نت إن حكومة أبو ظبي أرسلت سفينة خاصة إلى جزيرة عبد الكوري تقل معدات وخبراء إسرائيليين وأجانب بهدف إنشاء مطار دولي في الجزيرة

 وأضاف: وصلتنا معلومات مؤكدة من سكان محليين أن الإمارات قامت بإنزال آليات ومعدات للقيام بأعمال إنشائية في الجزيرة في عملية تبدو سرية وسط تكتيم إعلامي شديد، وبدون علم الحكومة اليمنية

 وأوضح المصدر أن الإمارات تنوي إنشاء قاعدة عسكرية في جزيرة عبد الكوري وتؤسس لإنشاء أنظمة استخبارات وتنصت ومحطة لمراقبة خط الملاحة المؤدي إلى باب المندب

 ولفت إلى أن السفينة التي تم إرسالها إلى أطراف الجزيرة بهدف إنزال المعدات على الساحل بطريقة غير قانونية ودون موافقة الحكومة الشرعية

 وأكد مصدر أخر لـيمن شباب نت، وصول سفينة إماراتية إلى جزيرة عبد الكوري، وأنزلت معدات وآليات

 وتقع جزيرة عبد الكوري بين البحر العربي والمحيط الهندي، ولها أهمية استراتيجية كبيرة في كونها تطل على السواحل الإفريقية ويمكن منها التحكم بخط الملاحة الدولية المؤدي إلى باب المندب