مع تصاعد وتيرة المواجهات.. روسيا تعلن إحباط هجمات أوكرانية قرب القرم وموسكو!

منذ 6 أشهر

 أعلنت وزارة الدفاع الروسية في ساعة مبكرة من صباح الخميس أنها أسقطت ليلا 13 طائرة أوكرانية مسيّرة، 11 منها قرب شبه جزيرة القرم وأخريان كانتا تحلقان باتجاه العاصمة موسكو، في وقت تتعرض فيه المناطق التي تسيطر عليها روسيا لهجمات متكررة

 وقالت الوزارة في بيان عبر تلغرام دُمرت طائرتان مسيّرتان كانتا تحلقان باتجاه مدينة موسكو

 واتهمت الوزارة كييف بإرسال الطائرتين

وأسقطت الدفاعات الجوية الروسية إحدى الطائرتين في منطقة كالوغا جنوب غرب موسكو والثانية في منطقة اوديتسوفسكي في منطقة العاصمة الروسية

 وجاء في رسالة لرئيس بلدية موسكو سيرغي سوبيانين نشرت عبر تلغرام ان الطائرتين اسقطتا قرابة الساعة الرابعة بالتوقيت المحلي (الساعة الواحدة ت غ)

 أما في شبه جزيرة القرم، فقالت الوزارة في بيانها بالقرب من مدينة سيفاستوبول، أصيبت طائرتان مسيّرتان بأنظمة دفاعية مضادة للطائرات كانت في الخدمة، وتم إخضاع تسع طائرات أخرى بوسائل الحرب الإلكترونية وتحطمت في البحر الأسود قبل أن تصل إلى أهدافها

 وأشارت الوزارة إلى عدم ورود معلومات عن وقوع ضحايا أو أضرار في أي من المناطق المعنية

 هجمات متكررة وتكثفت هجمات المسيّرات الأوكرانية في الأسابيع الأخيرة في المناطق التي تسيطر عليها موسكو واستهدفت خصوصا موسكو وشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو من كييف العام 2014

 فأعلنت روسيا الأربعاء إسقاط مسيّرتين أوكرانيتين كانتا في طريقهما إلى موسكو وهي تشكل الهجوم الرابع على الأقل الذي يقع قرب العاصمة الروسية في أقل من أسبوع

 والاثنين أكدت موسكو أنها دمرت مسيّرة أوكرانية في منطقة كالوغا بعدما اٍسقطت سبع مسيّرات الخميس

 وكانت السلطات الروسية أعلنت السبت أنها أحبطت هجوما أوكرانيا بمسيّرات قرب مدينة سيفاستوبول الساحلية التي تضم مقر أسطول البحر الأسود الروسي

 في تموز/يوليو، أدى هجوم بمسيرة أوكرانية في القرم إلى تفجير مخزن للذخيرة وألحق أضرارا بجسر فوق مضيق كيرتش يربط شبه الجزيرة بالبر الروسي الرئيسي ويستخدم خصوصا في نقل العتاد إلى العسكريين الروس على خطوط الجبهة في أوكرانيا

 كذلك استهدفت مسيّرات بحرية سفنا روسية مرات عدة في الأسابيع الأخيرة بينها ناقلة نفط السبت

 وحذر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الشهر الماضي من أن الحرب آتية إلى الأراضي الروسية معتبرا أن هذه عملية لا مفر منها وطبيعية وعادلة بالكامل

 تهديدات وفي حين ظلت محدودة جدا لفترة طويلة، تكثر في الأشهر الأخيرة الهجمات الأوكرانية في مناطق حدودية

 فعلى بعد كيلومترات قليلة من الحدود الأوكرانية، تعرضت بلدة غوركوفسكي لعمليات قصف أسفرت عن سقوط قتيل وأربعة جرحى في صفوف السكان على ما أعلن الأربعاء فياتشسلاف غلادكوف حاكم منطقة بلغورود

 وفي كلمة ألقاها أمام كوادر الجيش، تحدث وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الأربعاء عن تكاثر التهديدات على الأمن العسكري عند الحدود الروسية

وأكد أن هذه التهديدات تتطلب ردا سريعا ومناسبا

 وقتل ثلاثة أشخاص وجرح 11 آخرون في قصف أوكراني على دونيتسك معقل مقاتلين مؤيدين للروس في شرق أوكرانيا على ما ذكرت السلطات التي أقامها الروس فيها الأربعاء

 على الجهة المقابلة من خط الجبهة في دوبنو في شمال غرب أوكرانيا دمر هجوم بمسيّرات مخزن وقود ليل الأربعاء الخميس من دون أن يسفر عن سقوط ضحايا على ما قال حاكم المنطقة

 والأربعاء قتل شخصان وجرح سبعة آخرون في ضربة روسية على مدينة زابوريجيا في جنوب أوكرانيا على ما أفاد وزير الداخلية إيغور كليمنكو

 وفي إطار هجومها المضاد الذي سمح حتى الآن باستعادة حفنة من البلدات فقط، أكد الجيش الأوكراني الأربعاء أنه حقق نجاحا جزئيا في بعض المناطق إلا أن القوات الروسية لا تزال تشن هجوما قرب كوبيانسك في شمال شرق البلاد