مليشيات الحوثي تقتل طفل بطريقة وحشية في رداع

منذ 2 أيام

أقدم مسلحون تابعون لمليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران على قتل طفل لم يتجاوز الـ13 من عمره في رداع بمحافظة البيضاء  وأفادت مصادر محلية أن مسلحين حوثيين قتلوا الطفل اسامه علي جعار الجوفي، من ابناء قيفة، قتل مساء أمس الأول، بالشارع العام بالقرب من مطعم حرض برصاص مسلحين يقودهم مدير أمن رداع القيادي عبدالغني العسكري المكنى ابو شداد

 وأوضحت المصادر ان مسلحي المليشيا ابلغوا الطفل الجوفي بمنع بيع نبتة القات في المكان ورد الطفل:هذه بلادنا نبيع أين مانريد فقام القيادي الحوثي العسكري بالنزول من طقم المليشيا وركل الطفل الجوفي الذي حاول الدفاع عن نفسه

 وبحسب المصادر فإن مسلحي المليشيا قاموا باطلاق الرصاص الحي بنحو ثمان طلقات على الطفل الجوفي توزعت في جسده وظهره وفخذيه وفارق الحياة مباشرة

 ولفتت المصادر ان مسلحي المليشيا قاموا بعد ارتكاب الجريمة الوحشية باخذ جثة الطفل الجوفي ورميها بالطقم ونقلوه الى محافظة ذمار في محاولة للتكتم على الجريمة

 وأشارت المصادر الى ان قيادات في المليشيا ارسلت وسطاء لتمارس ضغوطا على أسرة الضحية للتنازل عن دمه

 وتشهد مدينة رداع وبقية مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، جرائم عنف وقتل متواصلة، أغلب مرتكبيها قيادات وعناصر بالمليشيات في ضل صمت مجتمعي مريب