منظمة حقوقية تكشف عن عدد مهول للمنازل التي فجرتها مليشيا الحوثي منذ بداية الحرب!

منذ 10 أشهر

 قالت منظمة سام للحوق والحريات، إن مليشيا الحوثي الإرهابية، فجّرت أكثر من 700 منزل منذ بداية الصراع في اليمن، داعية إلى تحرك دولي عاجل وتقديم المتورطين للقضاء الدولي كمجرمي حرب ضد الإنسانية

 وأضافت في بيان على تويتر، لا تزال جماعة الحوثي مستمرة في تكرار تفجير منازل المدنيين المخالفين لها، نتيجة استمرار سياسة الإفلات من العقاب

 وأشارت إلى تفجير المليشيا يوم الأحد الماضي المرافق ٢١ مايو ٢٠٢٣، منزل المواطن عبده سيف أحمد الواقع في قرية الكدمة بعزلة القحيفة في مديرية مقنبة غربي تعز، عبر عبوة ناسفة، أدت لتدمير البيت بشكل كامل

 وأكدت المنظمة الحقوقية، أن هذه الجريمة تعد عقابا جماعيا لجميع أفراد الأسرة، نساء وأطفالا، حيث أصبحوا في العراء لا مأوى لهم

 ولفتت سام إلى أن جماعة الحوثي ارتكبت أكثر من 700 جريمة تفجير لمنازل الخصوم منذ بداية الصراع في اليمن

 وشددت على أن هذه الجرائم تستوجب تحركا جنائيا عاجلا ضد مرتكبيها وتقديمهم للقضاء الدولي نظير ما اقترفوه من جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية التي تورطت بها الجماعة وأفرادها