منظمة: مليشيا الحوثي تمنح مشرفيها سلطات مطلقة لانتهاك حقوق الإنسان

منذ 10 أيام

قالت منظمة سام للحقوق والحريات، اليوم السبت، إنّ مليشيا الحوثي، تمنح أعضاءها من المشرفين سلطات مطلقة لانتهاك حقوق الإنسان، بما في ذلك حق الحياة

وأضافت، أن هذا يحدث في ظل سياسة الإفلات من العقاب، مما يؤدي إلى ارتكاب جرائم انتهاك حقوق الحياة بشكل ممنهج ومقلق منذ سيطرتها على العاصمة صنعاء

جاء ذلك، في بيان، أدانت فيه إعدام الشاب عواد عادل أحمد عمر الهياشي (22 عامًا) في قسم شرطة تابع للمليشيا بعد أن تمت مداهمة منزله في الساعة الثانية عشرة ليلًا، واعتقاله تعسفًا مع والده وشقيقه

وأشارت المنظمة في البيان، أنّ الشاب الرياشي، تعرض لإطلاق أكثر من خمس رصاصات من قبل مشرفي مليشيا الحوثي في المنطقة، وهم أبو عمار وأبو خولان وأبو ايران وأبو حزب الله

ثم تم تهريبهم من قبل المدعو أبو هاشم الريامي، الذي يشغل منصب مدير أمن مديرية ذي ناعم، إلى مكان غير معروف

وأكدت منظمة سام، أنّ ما حدث للشاب المواطن عواد هو إعدام خارج إطار القانون، وتظهر وحشية القيادات التابعة لمليشيا الحوثي

مؤكدة أنه لا يوجد خيار آخر سوى تقديم المتورطين في هذه الجريمة للمحاكمة الجنائية العادلة

 كما أشارت في البيان، إلى أنّ الجماعة مستمرة في ارتكاب جرائمها وانتهاكاتها الخطيرة لأبرز الحقوق القانونية المكفولة وفقًا للقانون اليمني والدولي