وردنا الآن..اجتماع هام ومفاجأ للمجلس لأعلان هذا القرار الذي سيحدث نقلة نوعية هائله

منذ 7 أيام

  عقد مجلس الوزراء اجتماعه الدوري في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم الأربعاء، برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، خصص لمناقشة جملة من الموضوعات في الجوانب السياسية والعسكرية والاقتصادية والخدمية، وسير عملية الإصلاحات الحكومية، إضافة الى تداول عدد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال

وقدم رئيس الوزراء الى أعضاء المجلس احاطة شاملة حول أهم المستجدات السياسية والاقتصادية والخدمية والأمنية والعسكرية، بما في ذلك الجوانب المتصلة بالتحركات الأممية والدولية لتمديد الهدنة الإنسانية التي ترعاها الأمم المتحدة وموقف مجلس القيادة الرئاسي والحكومة من ذلك

مشيرا الى ان إصرار مليشيا الحوثي على استغلال الهدنة لتنفيذ اجندتها ومشروعها التوسعي الإيراني غير مقبول ولن يؤدي الا الى مزيد من العنف وتغذية أسباب الحرب

 وجدد مجلس الوزراء التأكيد على موقف الحكومة الثابت من القضايا الرئيسة في ملف السلام والهدنة القائمة، وما يتطلبه ذلك بالضرورة من الزام المليشيات الحوثية بفتح طرق تعز، والمحافظات الاخرى، ودفع مرتبات الموظفين من عائدات موانئ الحديدة، والافراج عن كافة المختطفين والأسرى، ووقف انتهاكاتها المتصاعدة ضد المواطنين

مشددا على رفع الجاهزية والاستعداد لكل الاحتمالات على طريق استعادة الدولة وانهاء الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانيا