وردنا الآن.. قطر تعلن ما سيحدث في هذة المحافظات اليمنية عقب انهاء المفاوضات السعودية والحوثييه.. تفاصيل صادمة

منذ 14 أيام

كشف أكبر الاجهزة القطرية نفوذا في العالم، عن تفاصيل ما يدور منذ اسابيع بين المملكة العربية السعودية وجماعة الحوثي الانقلابية عبر وساطة عُمانية ورعاية المبعوث الاممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، وحقيقة الانباء والتسريبات المتداولة عن التوصل إلى اتفاق تمديد الهدنة يستوعب شروط الحوثيين، وبدء ترتيبات انهاء الحرب

جاء هذا في بيان مقتضب، نشره على حسابه الرسمي بمنصة التدوين المصغر توتير، مسؤول الشؤون اليمنية في شبكة قناة الجزيرة الاخبارية الدولية، الإعلامي والسياسي اليمني احمد الشلفي

مؤكدا ما تتداوله وسائل اعلام عربية ومحلية منذ اسبوع، من تسريبات تتحدث عن اتفاق سعودي حوثي بوساطة عُمانية لبدء ترتيبات انهاء الحرب

وقال الشلفي: سأقف في هذه الزاوية عند آخر التطورات وخاصة فيما يتعلق بالحوار بين السعودية والحوثيين في محاولة لفهم ما يحدث على أرض الواقع

ومن الواضح أن الحديث عن خط ساخن بين السعودية والحوثيين وتوجه السفير السعودي إلى صنعاء للقاء قيادات حوثية أمر له أساس في ظل امتناع الطرفين عن الحديث حوله وقد يتبين ذلك قريبا

 مضيفا: تقول معلومات شبه مؤكدة إن الحوار السعودي الحوثي الذي تم في صنعاء وصل إلى نهايتة وأن كثيرا من الأفكار المختلف عليها تم الإتفاق حولها

وأردف في تغريدة ثالثة: كان الحوار سعوديا حوثيا ولم تكن الحكومة اليمنية جزءا منه وربما أن عودة الوفد السعودي كانت للتشاور وإخراج الأمر بشكل مرض لجميع الأطراف

 وتابع مراسل قناة الجزيرة قائلا: يعتقد الكثير من المراقبين أنه في حال حدث إعلان عن اتفاق من أي نوع فإنه قد يكون مدخلا لإنهاء الحرب ولكنه لايعني سلاما مستداما في ظل المتغيرات العسكرية الكبرى على الخارطة اليمنية

مؤكدا: لن يكون مفاجئا إذا تم إعلان من أي نوع حول هدنة أو اتفاق سواء عبر الأمم المتحدة أو عبر الأطراف