ورد للتو.. على نحو غير مسبوق.. بيان تحذيري جنوبي برائحة البارود يستهدف الزعيم الراحل “علي صالح” صراحة ويحذر من طباعة صوره او الاشادة به متوعدا المخالفين بعقاب شديد وصارم.. وطارق يلتزم الصمت!

منذ 2 أيام

الميدان اليمني – متابعة خاصةاصدرت المقاومة الجنوبية قبل قليل بيان غير مسبوق جاء فيه:نص البيان:باسم الشعب وباسم شهداء وجرحى الثورة السلمية والمقاومة الجنوبية باسم الارض والانسان الجنوبي الحر (تحذر وتنذر) المقاومة الجنوبية عملاء وازلام عفاش ونظامه والاحزاب اليمنية وقواها النافذة من محاولة التطاول على تضحيات شعبنا وعلى دماء ابطالنا التي سفكها عفاش ونظامه وعملاءه منذ كان حاكما ومرورا بتحالفه مع الحوثي وتؤكد المقاومة ان هناك خطوط حمراء بل مازالت تلك الخطوط الحمراء تنزف دماء وتسيل على ارض الجنوب وفي مقدمتها محافظة شبوه

ان المقاومة الجنوبية تحذر وتنذر كل من يحاول تمجيد المجرم عفاش وعصابته وحزبه ونظامه على اسس برنامجه المعادي لشعب الجنوب ونظامه وتؤكد المقاومة ان كل من يمارس طباعة ورفع الصور او نشاط سياسي يعمل على اعادة الوجه القبيح لهذا الحزب الذي سفك دماء الجنوبين ونهب ودمر كل جميل في جنوبنا الحبيب سيكون هدف للمقاومه ولا فرق بينه وبين المحتل في بيحان وكل بقاع الجنوب

وتاكيد المقاومة ان التسامح الجنوبي لا يعني اعادة انتاج المحتل ولا يعني تمجيد رموزه بل يعني عوده منتسبي المؤتمر وغيره من الاحزاب اليمنية الى الصف الجنوبي والتخلي عن الماضي السيئ وتغيير البرامج السياسية بما يتوافق مع تضحيات شعبنا وحريته واستقلاله وابناء الدولة الجنوبية الحره والمستقلة من المهره الى باب المندب ولهم كل الحقوق في ذلك اما احياء العفاشية القاتلة فتلك خطوط حمراء صبغها عفاش بالدموفي الختام تدعو المقاومة جماهير شعبناء الى التصدي لهذه الاعمال واجتثاثها

المجد والخلود لشهداء الجنوب الابرار

الشفاء للجرحى الاشاوس

الخزي والعار لاذناب وعملاء المحتل

صادر عن/ القيادة الميدانية للمقاومة الجنوبية محافظة شبوه14 يناير 2022م