وزير الاعلام يكشف عن صفعة قوية وجهتها هذة الدولة للحوثيين

منذ 4 أيام

كشف وكيل وزارة الإعلام في حكومة المجلس الرئاسي، عن توجيه السلطات المصرية صفعة قوية لمليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا

وأوضح السياسي اليمني وكيل وزارة الإعلام، فهد طالب الشرفي، أن السلطات المصرية رفضت استقبال المسافرين اليمنيين الحاملين لجوازات السفر الصادرة عن مليشيا الحوثي

وكانت الأمم المتحدة وعبر مبعوثها لليمن هانس، مارست ضغوطات على الحكومة المعترف بها دوليا، لانتزاع شرعية للجوازات الصادرة من مناطق سيطرة المليشيات الحوثية بدعم من سلطنة عمان التي تحاول اظهار المتمردين وكأنهم سلطة معترف بها

وقال فهد طالب الشرفي في تدوينة نشرها على حسابه الرسمي بموقع فيس بوك رصدها نافذة اليمن :انباء عن رفض السلطات المصرية استقبال اي مسافر يمني يحمل جواز الميليشيا الخوثية

ومن جهته قال الصحفي اليمني صالح البيضاني في تدوينة نشرها على منصة فيس بوك رصدها نافذة اليمن :لم يكن أمر وثائق السفر يمس فقط الشرعية اليمنية كما تعتقد الأمم المتحدة حينما مارست ضغوطا للموافقة على سفر اليمنيين بجوازات صادرة من الحوثي

وأكد أن : الأمر يمس سيادة وأمن الدول التي ستستقبل المسافرين بهذه الوثائق المزورة فلو قبلت بجوازات الحوثي ستقبل غدا بجوازات صادرة عن حزب الله اللبناني!

 وقال نشطاء إن رفض السلطات المصرية بمثابة صفعة قوية موجهة لمليشيا الحوثي بعد أن مارسة الابتزاز بالملف الإنساني لمحاولة شرعنة جوازات السفر التي تصدرها

وكان وزير الإعلام معمر الارياني قد اتهم الحوثيين عند عرقلة أول رحلة جوية من مطار صنعاء، بتزوير جوازات سفر لخبراء وعناصر إيرانية ولبنانية على حساب المرضى الذين تم قبول تشغيل مطار صنعاء من أجلهم