20 طائرة بيرقدار تركية تصل الإمارات وأخرى في الطريق إلى الرياض لمواجهة الحوثيين

منذ 3 أيام

قالت مصادر إعلامية، إن 20 طائرة بيرقدار تركية وصلت الإمارات وأخرى في الطريق إلى المملكة العربية السعودية لمواجهة الهجمات التي تشنها مليشيا الحوثي الانقلابية

وذكرت مصادر تركية، اليوم الأربعاء، أن الإماراتيين حصلوا على 10 طائرة مسلحة من طراز بيرقدار، وأشاروا إلى أنها تتفاوض جنباً إلى جنب مع الرياض للحصول على المزيد

وأوضحت المصادر لوكالة رويترز أن شركة بايكار التركية سلّمت الإمارات الـ 20 طائرة خلال الشهر الجاري، وأن أبوظبي ربما تحصل على المزيد مع تحسن العلاقات بين البلدين

وزاد الطلب مؤخراً على الطائرات التركية بعدما أدت دوراً حاسماً في العديد من الساحات، ومن بينها ليبيا وأذربيجان وأوكرانيا وسوريا

اقرأ أيضاًمسوؤل يمني يدعو التحالف وقوات العميد طارق صالح إلى مساعدة ابناء تهامية في تحرير الحديدة من الحوثيينمعارك عنيفة بين قوات الجيش ومليشيا الحوثي في عدة جبهاتتنمية الصادرات غير النفطية

ارتفاع الصادرات السعودية بنسبة 26

4%السعودية تكشف عن طبيعة علاقاتها مع قطرالكشف عن القوة اليمنية الوحيدة التي تعمل بوفاق ضمني بين السعودية والإماراتوصف جماعته بـ”الاقزام”

”أبو حورية” لـ”الحوثي”: لن تطفيء نور الثورة اليمنيةمستجدات المجلس الرئاسي في اليمن”العليمي” يوجه أول صفعة مدوية لإيران بالتزامن مع إعلان جماعة الحوثي عن ”سلام دائم”نجاح وساطة سعودية بين روسيا وأوكرانياالرئيس الأمريكي ‘‘بايدن’’ يتوعد إيران ويتحدث عن الحرب النووية ويرد على تهديد ‘‘بوتين’’السعودية تسير رحلات جوية مجانية لليمنيينالسعودية توجه دعوة لإيران

وتعلن موقفها من استمرار الهدنة في اليمنوقبل عامين، نجحت هذه الطائرات في صد هجوم كاسح شنّته قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، الذي كان مدعوماً من أبوظبي، على العاصمة طرابلس

ونقلت رويترز عن مصادر عسكرية أن الإمارات والسعودية تأملان الآن في الاستفادة من تقاربهما مع تركيا لمواجهة التحدي الأمني المتزايد من إيران والقوات التي تعمل بالوكالة لحسابها، في إشارة إلى مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران

وقال مصدر مطلع على المحادثات إن أبوظبي والرياض تتفاوضان للحصول على طائرات مسيرة (بيرقدار تي

بي 2) من أنقرة، وأضاف: تقرر خلال المفاوضات مع الإمارات تسليم 20 طائرة مسيرة مسلحة سريعاً، وأنه تم نقلها في وقت سابق هذا الشهر

وأكد مسؤول تركي كبير أن بلاده سلمت بعض الطائرات المسيرة للإمارات التي تطلب الحصول على المزيد

وقال إن السعودية ترغب أيضاً في شراء طائرات وإنشاء مصنع لإنتاجها

وقال المسؤول إن شركة بايكار تدرس الطلب السعودي لإنشاء مصنع، لكنه أوضح أن القرار الاستراتيجي يعود للرئيس رجب طيب أردوغان، وأن هناك قضايا أخرى، مثل الاستثمارات السعودية في تركيا لا تتحرك بأسرع ما يمكن

وأضاف: يرغب السعوديون والإماراتيون في القضاء على فعالية الطائرات الإيرانية المسيرة

إذا حصلوا على (تي

بي 2) فسيكون بإمكانهم وقف تدفق الطائرات الإيرانية المسيرة (على أراضيهما)

وكان موقع ميدل إيست آي البريطاني كشف، منتصف الشهر الجاري، عن وجود مفاوضات بين الإمارات وتركيا لإتمام صفقة شراء ما يصل إلى 120 طائرة من طراز بيرقدار تي بي 2

ومطلع العام تعرض البلدان لهجوم بطائرات مسيرة طال منشآت حيوية ومدناً بينها العاصمة الإماراتية أبوظبي

ولم ترد بايكار ولا وزارة الخارجية الإماراتية ولا مكتب الاتصال الحكومي السعودي على طلب للتعليق

وأحالت وزارة الدفاع التركية الأسئلة إلى مجموعة الصناعات الدفاعية الحكومية التي رفضت التعليق

وبعد تصحيح العلاقات، قال الرئيس التركي، في مايو الماضي، إن أنقرة تتبادل خبراتها الدفاعية مع أبوظبي والرياض، مؤكداً وجود العديد من القواسم المشتركة بين الدول الثلاث